؟securiteroutiere.ma لماذا مدونة السلامة الطرقية

أشارت منظمة الصحة العالمية، مرة أخرى في آخر تقرير لها، إلى أن حوادث الطرق أحد الأسباب الرئيسية للوفاة، حيث تؤدي كل عام إلى مقتل 1.35 مليون شخص في جميع أنحاء العالم. وهي أيضا السبب الرئيسي للوفاة بالنسبة للأطفال والشباب من عمر 5 إلى 29 عامًا! ! يموت حوالي 10 أشخاص كل يوم على الطرق المغربية، ويصاب آخرون بجروح أو يصيرون معاقين مدى الحياة. أرقام غير مقبولة بتاتا، والتي تلعب فيها روح المواطنة والتربية على السلامة الطرقية دورًا رئيسيًا. وهذا هو الغرض من هذه المدونة، والتي تهدف إلى تنبيه السائقين وجميع مستخدمي الطريق إلى السلوكيات المحفوفة بالمخاطر، وطرق تحسين السلامة على الطرق.  مرحبًا بك في مدونتنا المخصصة للسلامة على الطرق

السلامة الطرقية: مسؤولية الجميع

يعد الأطفال وكبار السن، وكذلك الراجلين وراكبي الدراجات من الفئة العديمة الحماية، وبالتالي فإن سائقي السيارات يتحملون مسؤولية مزدوجة: سلامتهم الشخصية، وسلامة باقي مستعملي الطريق الآخرين من خلال هذه المدونة، سوف تتعرفون على ما هي الممارسات المحفوفة بالمخاطر، والسلوكيات الغير المناسبة للقيادة، وأيضًا كيفية تحسين قيادتكم من أجل المشاركة الفعالة في الوقاية والحد من حوادث الطرق في بلادنا. ستجدون نصائح عملية حول ما يجب فحصه في سيارتكم، وكيفية القيادة بأمان في الليل أو أثناء حركة السير الكثيفة، … .إذا بذل الجميع جهداً، فستصبح الطرق أكثر أمانًا

معلومات مستجدة عن السلامة الطرقية

استخدام الهاتف المحمول والسرعة الزائدة وشرب الكحول أثناء القيادة: نحن جميعًا نعرف المخاطر المرتبطة بالقيادة، التي تذكرنا بها الحملات التي تقوم بها الوكالة الوطنية للسلامة الوطنية وكذا جمعيات الوقاية من حوادث الطرق بانتظام. ومع ذلك، تستمر هذه السلوكيات وتواصل قتل الأبرياء كل عام. ستجدون في هذه المدونة مقالات تتطرق إلى الوقاية من حوادث السير من جميع جوانبها: القيادة، مدونة السير، التشريعات الحالية، سلامة المركبات، … يمكنكم أيضًا معرفة الأحداث المتعلقة بموضوع الوقاية من الحوادث، مثل اليوم الوطني للسلامة الطرقية !هل ترغبون في معرفة المزيد؟ تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك
 صفحتنا بالفيسبوك!